إرسال تهديدات بوجود قنابل إلى العديد من المواقع في جنوب كاليفورنيا
آخر تحديث 2018-12-14
Decrease Font Size Increase Font Size

لوس أنجلوس، 14 ديسمبر // ان ان ان - شينخوا //-- تلقت العديد من المواقع في جنوب كاليفورنيا، يوم الخميس، تهديدات بوجود قنابل تبين بأنها كاذبة وذكرت السلطات بأنها جزء من موجة تهديدات على مستوى البلاد.

ووفقا لما ذكرته إدارة شرطة لوس أنجلوس، فإنه مع إرسال تهديدات بوجود قنابل إلى جميع أنحاء البلاد، "فإن العديد من تلك التهديدات تم تلقيها في منطقة لوس أنجلوس" كذلك.

وقالت إدارة شرطة لوس أنجلوس عبر حسابها الرسمي على موقع التدوين المصغر (تويتر) "نحن نعمل بجد لتحديد مصدر ومصداقية هذه التهديدات. وسوف نقدم المزيد من المعلومات عندما تصبح متاحة".

وأصدر مكتب شريف مقاطعة ريفرسايد بيانا ظهر يوم الخميس، قال فيه إن المكتب هو واحد من عدة وكالات في جنوب كاليفورنيا "تعاني من تدفق تهديدات عبر البريد الالكتروني".

وأضاف البيان أن "المكتب يأخذ هذه التهديدات على محمل الجد ويقوم بإجراء تحقيق في كل تهديد منها. وفي هذا الوقت لم يتم إثبات أي تهديد. وسنقدم تحديثا عند توفر معلومات إضافية".

في الوقت نفسه، أفادت الشرطة في غاردن غروف، وهي مدينة في مقاطعة أورانج تقع على بعد 60 كيلومترا جنوب شرق وسط مدينة لوس أنجلوس، في تغريدة على (تويتر) بأن التهديدات بوجود قنابل المرسلة عبر البريد الالكتروني التي تم الإبلاغ عنها في مختلف مدن المقاطعة وجميع التهديدات لا أساس لها من الصحة.

وذكرت "عند الساعة 11:14 صباح اليوم تلقينا عدة مكالمات من شركات محلية للإبلاغ عن تلقي تهديد بوجود قنبلة عبر رسالة بالبريد الالكتروني. وطالب المرسلون بأموال نقدية من عملة بيتكوين الرقمية أو أنهم سيفجرون الشركة".

وفي مقاطعة سان برناردينو، قالت إدارة شرطة مدينة تشينو، في بيان لها، إنه "مع عمل وكالات في جميع أنحاء البلاد حول تهديدات بوجود قنابل تم تلقيها عبر البريد الالكتروني في شركات ومدارس ومكاتب حكومية ومساكن خاصة. فقد تم تتبع البريد الالكتروني إلى خارج البلاد ولا يبدو بأن له مصداقية".

وأصدر المكتب الميداني في لوس أنجلوس التابع لمكتب التحقيقات الفيدرالي بيانا قال فيه إنه "على علم بالتهديدات الأخيرة بوجود قنابل التي تم تلقيها في مختلف أنحاء مدن البلاد، ونحن نظل على اتصال مع شركائنا في مجال إنفاذ القانون لتقديم المساعدة. وكما هو الحال دائما، فإننا نشجع العامة على أن يظلوا يقظين وأن يبلغوا على الفور عن الأنشطة المشبوهة التي قد تمثل تهديدا للسلامة العامة".

شبكة أنباء عدم الإنحياز - س.ج