رئيس وزراء قطر يؤكد استعداد بلاده لاستضافة مونديال 2022
آخر تحديث 2018-12-13
Decrease Font Size Increase Font Size

الدوحة، 13 ديسمبر //ان ان ان - شينخوا //-- أكد رئيس الوزراء وزير الداخلية القطري الشيخ عبدالله بن ناصر آل ثاني، يوم الأربعاء، ثقته في استعداد بلاده لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، وذلك خلال لقائه برئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم ((فيفا)) جياني إنفانتينو.

وقال الشيخ عبدالله في تغريدة على حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي ((تويتر)) " سررت بلقاء رئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا جياني إنفانتينو اليوم في الدوحة، حيث ناقشنا التقدم الذي تحققه دولة قطر في استعداداتها لكأس العالم".

وأضاف "نحن على ثقة من استعدادنا لاستضافة أكبر حدث رياضي في المنطقة، كما نتطلع للترحيب بالجميع في قطر 2022".

وكان الشيخ عبدالله قد التقى إنفانتينو في وقت سابق من يوم الأربعاء، حيث استعرض الجانبان مجالات التعاون المشترك بين قطر والفيفا خاصة ما يتعلق منها بالاستعدادات لاستضافة مونديال 2022 والإنجازات التي تحققت في هذا الشأن.

كما ناقش الطرفان جملة من الموضوعات المتعلقة بكرة القدم، على ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية (قنا).

وتأتي زيارة إنفانتينو للدوحة للمشاركة في أعمال قمة الاتحاد الدولي التنفيذية التي انطلقت أمس الثلاثاء وتستمر على مدار ثلاثة أيام، لمناقشة مسائل تتعلق بتطوير كرة القدم العالمية والاستراتيجية الأفضل للتعاون بين جميع الاتحادات الكروية خاصة في البطولات الضخمة مثل كأس العالم وغيرها من الأحداث الكروية الكبرى.

ونالت قطر شرف استضافة المونديال في ديسمبر العام 2010، وتعهدت حينها بتنظيم أفضل نسخة في تاريخ بطولات كأس العالم، ومن أجل ذلك تقوم بتنفيذ مشاريع ضخمة تضم إنشاء ملاعب وطرق وسكك حديد وموانئ ومطارات وغيرها من مشاريع البنى التحتية.

وتفيد التوقعات الرسمية بأن الإنفاق على مشاريع البطولة سيصل إلى 200 مليار دولار وسيستمر حتى العام 2021.

وبدأ الشهر الماضي العد التنازلي لآخر أربع سنوات على انطلاق المونديال الذي تحدد موعده بين 21 نوفمبر و18 ديسمبر 2022، ليكون أول بطولة كروية ضخمة تقام في الشرق الأوسط وفي بلد عربي إسلامي، وأول نسخة مونديالية تقام في فصل الشتاء.

شبكة أنباء عدم الإنحياز - س.ج